Also Now in Arabic! متوفرة الآن بالعربيةView the Arabic Site

العائلةكن على استعداد لتجربة السيجارة الإلكترونية التي تحتوي على الفيتامينات BioVape من صنع الإمارات

سيشهد السوق الإماراتي خلال الشهور القادمة دفعة هائلة في منتجات التدخين الإلكترونية بجميع أنواعه، لاسيما بعد أن رفعت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس الحظر عن بيع تلك المنتجات في مطلع العام الجاري. في حين تمثل السجائر الإلكترونية للكثيرين وسيلة جيدة  للتوقف عن التدخين، فإنها لا تزال تحتوي على مادة النيكوتين المنبهة المسببة للإدمان بدرجة كبيرة. كذلك ثمة مشكلات في بعض المكونات الأخرى؛ فعلى سبيل المثال التأثير الناجم عن استهلاك السكر بالنسبة لمدخني السجائر الإلكترونية محبي النكهات،...
Ann Marie McQueen آن ماري ماكوينيوليو 30, 20192 min
View this article in English
vitamin vaping

سيشهد السوق الإماراتي خلال الشهور القادمة دفعة هائلة في منتجات التدخين الإلكترونية بجميع أنواعه، لاسيما بعد أن رفعت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس الحظر عن بيع تلك المنتجات في مطلع العام الجاري.

في حين تمثل السجائر الإلكترونية للكثيرين وسيلة جيدة  للتوقف عن التدخين، فإنها لا تزال تحتوي على مادة النيكوتين المنبهة المسببة للإدمان بدرجة كبيرة.

كذلك ثمة مشكلات في بعض المكونات الأخرى؛ فعلى سبيل المثال التأثير الناجم عن استهلاك السكر بالنسبة لمدخني السجائر الإلكترونية محبي النكهات، واحتمالية حدوث تفاعل سام فيما يتعلق ببعض تلك النكهات، فضلاً عن المادة المذيبة المُستخدمة في تقديم تلك النكهة.  

بالتالي، عندما تبدأ علامات تجارية جديدة في مجال سجائر النيكوتين الإلكترونية في اقتحام السوق الإماراتية قريباً، بعضها من كبرى شركات التبغ العالمية الساعية إلى الحصول على حصة في سوق جديدة مربحة، سيكون جهاز BioVape المصنوع بالإمارات العربية المتحدة والخالي من النيكوتين على استعداد للمنافسة.

 تعاونت سارة المدني المواطنة الإماراتية، التي تشمل مشروعاتها شركة سارة المدني للأزياء وشركة تكنولوجيا وإنتاج بمدينة “لوس أنجلوس” الأمريكية، مع مصطفى الخواجة رائد الأعمال الذي يقطن بمدينة “نيويورك” على المشروع الجديد.شرع الاثنان، اللذان عملا سوياً في عدة مشاريع تجارية قبل زواجهما في يونيو/حزيران، في إنتاج سيجارة إلكترونية ستكون خالية من النيكوتين والمواد الكيميائية والنكهات الكيميائية، فضلاً عن أنها تغمر مستخدمها بشعور البهجة وتقدم تجربة تجنح إلى كونها علاجاً بالروائح العطرية.

تقول سارة المدني: “حتى يومنا هذا، لا أحد يعمل ما هي مكونات السيجارة الإلكترونية، أو ما تحتوي عليه التركيبات داخلها. نعلم أن بها الكثير من السكر والكثير من السعرات الحرارية المستخدمة في تصنيعها والأمر يعزي إلى وجود نكهات. وتلك المكونات تتدفق مباشرةً في مجرى دمك لأنك تتنفسها. وقد أدركنا جميعاً أن تلك السيجارة الإلكترونية ليست حلًا للتوقف عن التدخين، لكنها في الواقع سجائر مثيرة متنكرة”.

 استغرق الاثنان عامًا في تصميم هذا النموذج الأولي وإنشائه، وكانت الولايات المتحدة هي محل إنتاج مزيج المواد المستخدمة في السيجارة الإلكترونية، أما الصين وكوريا هما محلا إنتاج الجهاز.

يظهر الشكل النهائي للمنتج في شكل سيجارة وتحمل علامة BioVape بإضاءة LED. تحتوي كل سيجارة من BioVape التي يسهل التخلص منها والمُصمَّمة بمعايير Dh78 للأناقة على الجلسرين النباتي والفيتامينات والماء عديم الأيونات وخلاصة نكهات الفاكهة الطبيعية، وتقدم 100 نفثة دخان.

 تتعهد سارة المدني بأن السيجارة لن يكون لها تأثير التدخين السلبي على المارة، ولا أي تأثير على البيئة. كذلك تشعر بثقة شديدة حيال أمان الجهاز، حتى أنها قد تسمح لولدها الصغير بتجربة نفثة منه.

 تتابع سارة: “بالطبع، عندما تدخن لا تتدفق المكونات مباشرةً إلى رئتيك، لكنها تتبخر إلى أعلى الفم”.

تعجّ الأبحاث بمجموعة من فوائد فيتامين ب12؛ لكن الدليل العلمي فيما يخص تدخينه قصة أخرى.

ورغم تمتع فيتامين بـ12 بفوائد كثيرة تؤكد عليها الأبحاث العلمية، فإن الدليل العملي فيما يتعلق بتدخين الفيتامين عبر السيجارة الإلكترونية هو قصة أخرى.

في عام 2018، وصفت ريجان بايلي، طبيبة في أمراض الأوبئة الغذائية بجامعة بوردو الأمريكية، المسألة لمجلة Scientific American العلمية.

قالت ريجان: “ربما تكون تلك المنتجات آمنة تماماً، لكنها قد تكون عكس ذلك. حرفياً، نحن لا نعلم شيئاً عن أمان استنشاق الفيتامينات أو تأثيرها”.

أجريت اختبارات خاصة غير رسمية للـBioVape على ستة مشاركين، وتقول سارة المدني إن جميع المشاركين ذكروا تمتعهم بطاقة أكبر استبدال مشروبات الطاقة التي اعتادوها بسيجارة BioVape.

تحت شعار “تخلص من الإدمان.. وتمسك بعادتك”، تستهدف الشركة المدخنين والمحافظين على صحتهم كذلك، مع  أن مواد تصنيع منتجاتها تحمل تحذيراً بأن أجهزة BioVape ليست منتجات وقف التدخين ولا مكملات غذائية، ولم تخضع لتقييم من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية.

رغم وجود شركات أخرى مصنِّعة للسجائر الإلكترونية التي تحتوي على الفيتامينات في السوق، فإن BioVape هي أول سيجارة إلكترونية من هذا النوع تُصنَّع في الإمارات العربية المتحدة.

 تعمل الشركة أيضاً على تطوير مفهوم مماثل للشيشة، ولديها عدة إصدارات أخرى مُنتظرة من BioVape: إحداها تستهدف الجمال إذ تمد المدخن بمادة الكولاجين، وأخرى للنوم تحتوي على مادة الميلاتونين واللافندر. ثمة أيضًا وصفات للطاقة والعافية الصحية.

تضيف سارة المدني: “تمنح BioVape هواءً مُحسَّناً في الأساس. لو كنت أساساً ترغب في أن تبدو شجاعاً ومثيراً وتدخن أمام الناس في المجتمع، على الأقل اختر شيئاً يحافظ على رئتيك ويحمي البيئة ولا يأذي أي شخص في محيطك”.

Ann Marie McQueen

آن ماري ماكوين

آن ماري ماكوين، صحفية، تمتد خبرتها في العمل في أمريكا الشمالية والإمارات العربية المتحدة إلى "20" عامًا، وقضت الكثير من تلك المدة في العمل ككاتبة ومحررة وكاتبة عمود، وتركز في عملها على مجالات الصحة البدنية والعقلية.

ترك رد

لن يتم نشر البريد الالكتروني الخاص بك. الحقول المحددة ب * الزامية

Related Posts

{{ image }}

{{ title }}

{{ date }} {{ comments }}
{{ readingtime }} {{ viewcount }}
{{ author }}
{{ image }}

{{ title }}

{{ date }} {{ comments }}
{{ readingtime }} {{ viewcount }}
{{ author }}
{{ image }}

{{ title }}

{{ date }} {{ comments }}
{{ readingtime }} {{ viewcount }}
{{ author }}